أخبار تربوية

وزير التربية : نحو تدريس مادة التربية الجنسية في المدارس الابتدائية و الإعدادية

 

أكدّ وزير التربية “حاتم بن سالم” أنّه بعد نتائج البحث الميْداني الذي قامت به مصالح الوزارة لكشف حالات التحرّش الجنسي بالتلاميذ و بعد “الكارثة و المصيبة التي جدّت في صفاقس” في إشارة إلى تعرضّ أكثر من 20 تلميذا و تلميذة للتحرش و للاعتداء الجنسي من قبل معلّم، ستقوم باتخاذ إجراءات عاجلة.

و بيّن” بن سالم” في تصريح للقناة الوطنية الأولى أنّه سيقع بالتنسيق مع وزارة الصحّة النظر في كيفية تدريس مادة التربية الصحيّة و الجنسية لفائدة تلاميذ المدراس الابتدائية و الإعدادية لتوعيتهم و للحدّ من ظاهرة التحرش و الاعتداءات التي تطالهم.
يذكر أنّ وزارة التربية قد ذكرت في بلاغ لها مساء اليوم الاثنين، أنّ بحثا ميْدانيا قامت به مصالحها لكشف حالات التحرّش الجنسي بالتلاميذ خلال الفترة المُتَراوحة بيْن 1 أكتوبر 2018 و18 مارس 2019، أفضى إلى وجود 87 حالة شبهة تحرّش بمخْتَلَف أنواعها.
و أضافت الوزارة أنّها اتخذت الإجراءات المُسْتَوْجَبة ضدّ الذين ثَبُتَتْ إدَانَتُهم، وبناء على ذلك سلّطت عُقوبة العَزل على 23 شخصا والرفت المؤقت لـ21 شخصا آخر، إضافة إلى العقوبات القضائية، حسب نفس البلاغ.

تجدون في القائمة أعلى هذه الملاحظة المراجع المتوفرة في هذا القسم يمكنكم تحميل الملف عبر الرابط تحميل كما يمكنكم معاينة المرجع قبل التحميل عبر الرابط معاينة مع تمنيات موقع قراية بالنجاح والتميز لأبنائنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى