نصائح لطفلك

نصائح لتحفيز طفلك على التعلّم

يعاني الكثير من الأولياء من عزوف أولادهم عن التعلم و عدم الرغبة فيه التعليم و الميل الى اللعب فقط ، لذلك سنقدم مجموعة من النصائح قد تكون مفيدة بعض الشيء لحل هذه المشكلة :

1 – يجب على الاب و الأم تكوين علاقة ودية مع طفلهما ، ذلك أن الوالدين هما أقرب الناس الى الطفل ،فيجب أن تكون هذه العلاقة صحيحة و متينة خاصة من جهة الأم ، فهذه العلاقة تمد حيز و كمية من الأمان و الراحة للطفل فتجعله دائما يصرح بمشاعره و ما كل ما يوجهه مع العالم الخارجي دون تردد أو خوف ، و تكون هذه العلاقة بعيدة التوبيخ و التهديد و الانفعال و العصبية ، بل التعامل بحكمة و عقلانية و عطف و حنان مع الاستمرار في الحفاظ على هذه العلاقة .

2 – التعلم عن طريق اللعب :

يتعبير التعلم عن طريق اللعب من الوسائل الناجحة لتعليم الاطفال ، و تثبيت المعلومات في عقولهم باللعب ، و صار لهذه الطريقة أدوات تعليمية جديدة تحفز رغبة الطفل في التقرب إليها و تثير فضوله و شغفه كاستعمال الالعاب ، و الألوان ، و الحاسوب لعرض المعلومات و التحفيظ .

3 – استغلال موهبة الطفل :

فأكيد أن كل طفل يمتلك مهارة معينة أو موهبة ما في أحد المجالات ، فعند اكتشاف هذه الموهبة يجب تنميتها فيه بالتحفيز و التشجيع و مساعدته على تطويرها سواء بالمساعدة المعنوية أو المادية (الوسائل) ، و جعله يبدع فيها طبعا دون اهمال المجالات و العلوم و الاشياء الاخرى .

4 – و المكافآت و تقدير النجاح :

من العوامل التي تحفز الطفل على التعليم هو التشجيع مادي أو معنوي ، تشجيع بالهدايا عند النجاح و ايضا الدعم النفسي المستمر بشكل دائم فهذا له أثر ايجابي على نفسية الطفل ، فيجعله يبدل جهد أكثر في التعليم و يزيد من رغبته فيه .

5 – تنظيم الوقت :

فيجب اعطاء الطفل حقه في الدراسة و التعلم و في اللعب و الترفية و النوم الكافي ، و ممارسة هوايته و التنزه فهذه العوامل تساعد الطفل على التعود على الترتيب و التنظيم و البعد عن الفوضى و اللامبالاة و تكون حافزا لاقباله على التعلم دون ملل .

6 – زيارة المدرسة :

فعلى الاولياء زيارة المدرسة لمعرفة اخبار ابنائهم و متابعتهم باستمرار ، و معرفة كيفية تعامل ابنهم خارج غطاء الأسرة ، و كذلك الاهتمام بحضور المناسبات التي تقام في المدرسة دائما ، فذلك يحسس الطفل بالامان و الاهتمام و يزيد رغبته و حبه للتعلم .

7 – استغلال اجازات الطفل :

فيجب الحرص على جعل فترات ترفيه للطفل ، و عدم جعل يومه روتيني ، مثلا بالخروج في نزعة اسبوعية و جعل نشاطات معينة من حين الى آخر فذلك يزيد من نشاط الطفل و يبعد عنه الخمول و الملل .

تجدون في القائمة أعلى هذه الملاحظة المراجع المتوفرة في هذا القسم يمكنكم تحميل الملف عبر الرابط تحميل كما يمكنكم معاينة المرجع قبل التحميل عبر الرابط معاينة مع تمنيات موقع قراية بالنجاح والتميز لأبنائنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى